تركيب جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي بالمعهد القومي لعلاج الاورام بمدينة صبراته

برعاية المؤسسة والوطنية للنفط وشركة ايني ‎الايطالية ، وضمن برامج التنمية المستدامة والمسئولية الاجتماعية والاخلاقية للشركات الاجنبية العاملة في ليبيا.

 

  تم صباح يوم السبت 11 فبراير 2017 بالمعهد القومي لعلاج الاورام بمدينة صبراته الانتهاء من تنفيذ مشروع توريد وتركيب جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي وصيانة وتجهيز المبنى وكذلك برنامج التدريب

وقد جرت مراسم الافتتاح بحضور عميد بلدية صبراته السيد حسين الدوادي والدكتور حسين كاموكا مدير عام المعهد القومي لعلاج الاورام والسيد مختار عبدالدائم مدير ادارة التنمية المستدامة بالمؤسسة الوطنية للنفط، والسيد كمال الطياري مدير ادارة السلامة والبيئة بشركة مليته , والسيد عبدالرؤوف موسى والدكتور جمال عرفة متابعي تنفيذ هذا المشروع من شركة ايني الايطالية ، ولفيف من الحضور  ووسائل الاعلام.

وبهذه المناسبة تأمل المؤسسة الوطنية للنفط ان تكون هذه المساهمة عوناً لجهود الاخوة القائمين على هذا الصرح الطبي، وان تساهم في الرفع من مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين وتخفف من معاناة المرضى الذي نأمل من الله ان يمدهم بالشفاء العاجل ان شاء الله.