اجتماع المؤسسة الوطنية للنفط بمجلس رجال الأعمال الليبيين

في إطار حرص المؤسسة الوطنية للنفط على دعم القطاع الخاص وسعيها الدائم من أجل النهوض بالاقتصاد الوطني عقد المهندس مصطفى صنع الله رئيس المؤسسة الوطنية للنفط اجتماعاً مع السيد/ عبدالله الفلاح رئيس مجلس رجال الأعمال الليبيين و السيد/ سعيد محمد ونيس نائب رئيس مجلس المجلس والسيد/ مفتاح رحيل رئيس الجمعية العمومية لمجلس رجال الاعمال الليبيين و ذلك بحضور السادة أعضاء مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط العماري محمد العماري و أبوالقاسم شنقير.  

 
استهل المهندس مصطفى صنع الله الاجتماع بكلمة أشار خلالها إلى المشاكل والصعوبات التي واجهت قطاع النفط والغاز وإلى الجهود المبذولة من المؤسسة وشركاتها الوطنية من أجل الوصول إلى المستهدف من الإنتاج وسعي المؤسسة الدائم للعمل على تحسين وضع القطاع الخاص والوقوف إلى جانبه .
 
وأكد المهندس مصطفى صنع الله على أن المؤسسة الوطنية للنفط استطاعت وبفضل الكفاءات و الخبرات الوطنية أن تحقق المستهدفات الإنتاجية و تصل إلى مستويات الإنتاج في ظل غياب الشركات الأجنبية المتخصصة في هذا المجال .  
 
كما أعرب المهندس مصطفى صنع الله عن تفاؤله باستقرار الوضع في القريب العاجل مما سيساهم في زيادة الطلب على الخدمات النفطية المختلفة و المشاريع ، و سيتيح ذلك الفرصة أمام القطاع الخاص للمساهمة في كافة الأعمال المتعلقة بقطاع النفط والغاز .
 
من جانبه تقدم السيد/ عبدالله الفلاح رئيس مجس إدارة مجلس رجال الأعمال الليبيين بالشكر لرئيس وأعضاء مجلس إدارة المؤسسة مثمناً كل الجهود المبذولة والتي ساهمت في زيادة مستوى الإنتاج .
 
تلى ذلك استعراض العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك ومناقشة المقترحات التي تساهم في فتح آفاق التعاون بين القطاع الخاص وقطاع النفط والغاز ، والتأكيد على أهمية تنمية وتطوير القطاع الخاص و بناء قدراته الفنية و مدى مساهمته في تقديم العديد من الخدمات لقطاع النفط في ظل غياب الشركات الأجنبية وأهمية التركيز على الكفاءات ذات الخبرة في هذا الجانب .
 
و في ختام الاجتماع تم الاتفاق على العديد من النقاط المطروحة خلال الاجتماع و التأكيد على أهمية دعم القطاع الخاص وبضرورة التواصل للوقوف على حل كافة الاشكاليات التي تواجه القطاع الخاص في المستقبل في تعاملاته مع المؤسسة و شركاتها.
 
طرابلس
 
 
06 أغسطس 2017 م