المؤسسة الوطنية للنفط تهنئ العاملين والموظفين بقطاع النفط و الشعب الليبي بمناسبة ذكرى الاستقلال 67 لليبيا

إحياءاً للذكرى 67 لاستقلال ليبيا في الرابع والعشرين من ديسمبر من العام 1951 يتقدم السادة  رئيس  وأعضاء مجلس الإدارة بالموسسة الوطنية للنفط الى العاملين والموظفين بقطاع النفط ، و الشعب الليبي الكريم باحر التهاني  والتبريكات، بهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا، والتي قدّم فيها أجدادنا التضحيات الجسام في ملحمة من الكفاح المرير ضد الغزاة في سبيل حرية بلادهم واستقلالها، وعبر سلسلة من المعارك البطولية التي شهدتها مختلف مناطق البلاد، على امتداد عقدين من الزمن في تجسيد رائع للوحدة الوطنية ، والتي يسطّرها الان العاملين الابطال بقطاع النفط والغاز، وجميع الشرفاء في ليبيا، من اجل الحفاظ على قوت كل الليبيين.
وبهذه المناسبة  نسأل الله العلي القدير ان يرحم شهداء الوطن الاوفياء،  وان يحفظ ليبيا ويعم الأمن والأمان  في أرجائها في القريب العاجل ان شاء الله .
 
وكل العام  وانتم بخير
 
المؤسسة الوطنية للنفط