الاجتماع السنوي لشركة مبروك مع مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط

ترأس المهندس مصطفى صنع الله، رئيس مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط ، الاجتماع السنوي لشركة مبروك للعمليات النفطية، المنعقد في قاعة الاجتماعات بمقر شركة الخليج العربي للنفط بمدينة بنغازي، يوم الأربعاء 2 ديسمبر  2019.

تم خلال الاجتماع عرض الميزانية التقديرية لعام 2018،ومناقشة ما ورد في تقرير هيئة المراقبة من الملاحظات.

وأثنى المهندس مصطفي صنع الله على الجهود المبذولة من لجنة الادارة والعاملين بالشركة في استمرارية العمل والانتاج بحقل الجرف البحري، وإعادة وضع البئرين B14، B15على خط الإنتاج، على الرغم من التحديات التي مرت بها في السنوات الماضية، والتي تمثلت في تخريب وتدمير أحد أهم حقولها وهو حقل مبروك.

من جانبه أشاد السيد الفتيوري الحاج رئيس، لجنة إدارة شركة  مبروك،على دعم المؤسسة الوطنية للنفط للشركة والعاملين بها، وقام بعرض النشاط السنوي للشركة خلال عام 2018م خاصة بمناطق العقد  15-16 -32 ( حقل الجرف البحري)،و التحديات الأمنية بمناطق العقد 87-70 (حقل  مبروك)، و التي لازالت تحول دون اعادة التأهيل و عودته للإنتاج و تم ايضا مناقشة الجوانب المصاحبة كالصحة والسلامة والأمن، والجوانب الفنية والمالية،* والتحديات القانونية كعرقلة ديوان المحاسبة لبعض المشاريع  الأمنية بالمناطق البحرية.*

وفي الختام تقدم المهندس مصطفى صنع الله بجزيل الشكر والتقدير للجنة الادارة وجميع العاملين في الحقول على الجهد الغير مسبوق في التعامل مع التحديات المختلفة وتمكنهم من المحافظة على معدلات الإنتاج وزيادته، واهتمامهم بالرفع من مستوى أداء الشركة فى مجال الصحة والسلامة والبيئة.

حضر الاجتماع السادة جاد الله حمد العوكلي وبلقاسم شنقير والعماري محمد العماري، أعضاء مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط، و عضو لجنة الملاك، ولجنة الإدارة بالشركة، ورئيس و أعضاء  هيئة المراقبة، والمدراء العامين، ومدراء الإدارات المختصة بالمؤسسة والشركة.