استحداث مكتب دراسات علوم الارض أبرز أعمال معهد النفط الليبي في الاجتماع السنوي

قدم معهد النفط الليبي عرضاً لنشاطاته خلال عام 2017 ومخططات عمله للعام 2018 وذلك خلال الاجتماع السنوي للمعهد المنعقد يوم الخميس 11 يناير 2018 برئاسة المهندس مصطفى صنع الله رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط وبحضور أعضائها السادة بلقاسم شنقير والعماري محمد العماري وجاد الله العوكلي، وبحضور السيد رئيس لجنة إدارة المعهد الدكتور منصور أمطير وأعضاء لجنة الادارة ، وعدد من المدراء العامين ومدراء الإدارات والمختصين من المؤسسة والمعهد.
 
حيث يعتبر معهد النفط أحد الأذرع الفنية والاستشارية الأساسية في المؤسسة من خلال تقديمه للدراسات والأبحاث المتعلقة بالنفط والغاز و يمتلك خبرة وكفاءة ومعدات ومختبرات علمية متقدمة و هو الأمر الذي تعول عليه المؤسسة لاستئناف مشاريع الاستكشاف والحفر والتصنيع بشكل متوسع في العام 2018م. 
 
كما تم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة استفادة شركات المؤسسة من خدمات المعهد و خصوصا ضمن خططها التطويرية التي تضع في اولوياتها تطوير العناصر الوطنية ومع ضرورة التوسع في البرامج التدريبية والبيئية.
 
تلى ذلك عرض فني يوضح النشاطات المختلفة للمعهد، وخصوصاً مكتب دراسات علوم الأرض باعتباره أحد التخصصات التي تم استحداثها مؤخرا بالمعهد. ويعتبر هذا المكتب الجديد والمتخصص في دراسة المكامن الأول من نوعه ويدار بشكل كامل بأيادي وطنية. كما تطرق العرض لما تم انجازه من اعمال خلال عام 2017 والميزانية والخطط التطويرية المقترحة لعام 2018.
 
وختاماً عبّر المهندس مصطفى صنع الله عن شكره وتقديره للجنة إدارة المعهد على عملهم المميز وحثهم على التواصل المستمر مع شركات القطاع لتوسيع مجال أعمالهم وأنه على ثقة كبيرة بكل العاملين بالمعهد .